منتديات خزنة

أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم في منتديات خزنة,أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد!يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة
عبد الستار حسين
منتديات خزنة

هي قرية تقع على اوتستراد حلب و العراق وبين( قامشلي وتل معروف)

المواضيع الأخيرة

» خاتمة الرسالة لمحمد البوعزيزي التونسي... بقلم عبد الستار حسين
الخميس مايو 03, 2018 1:21 pm من طرف عبد الستار حسين

» "آلان الكردي"أسمعت لو ناديت حياً لكن لا حياة لمن تناد.عبدالستار حسين
الإثنين نوفمبر 23, 2015 2:03 am من طرف عبد الستار حسين

» مونامور وتركيا تعزف على أنغام أردوغان
الأربعاء مايو 27, 2015 2:02 am من طرف عبد الستار حسين

» إخماد النار في المنطقة... بقلم: عبد الستار حسين
الثلاثاء مايو 05, 2015 4:07 am من طرف عبد الستار حسين

» ولا في الأحلام !.. بقلم: عبد الستار حسين
الأربعاء يناير 28, 2015 5:24 am من طرف عبد الستار حسين

» وحدات الحماية الكردية بين السطور تقرير : مرفان شيخموس
السبت يناير 17, 2015 8:41 am من طرف عبد الستار حسين

» مهنة الكاتب هذه الايام
الأربعاء مايو 28, 2014 2:47 am من طرف عبد الستار حسين

» هاي llmk lkm jvpf; fdh
الأحد مايو 25, 2014 1:52 am من طرف عبد الستار حسين

» شعر مسعود خلف عن حنان الام
الإثنين فبراير 10, 2014 8:54 am من طرف mayalolo

» لو كنت أصغر...
الإثنين فبراير 10, 2014 8:53 am من طرف mayalolo

التبادل الاعلاني

أكتوبر 2018

الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
 123456
78910111213
14151617181920
21222324252627
28293031   

اليومية اليومية


    حينما كنت أنظر...

    شاطر
    avatar
    عبد الستار حسين
    الإدارة
    الإدارة

    عدد المساهمات : 262
    نقاط : 798
    تاريخ التسجيل : 23/11/2009
    العمر : 32

    حينما كنت أنظر...

    مُساهمة  عبد الستار حسين في الثلاثاء مارس 16, 2010 8:26 am

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

    حينما كنت أنظر إليكِ خفيةً و أنت
    تكشفين سرْ نظرتي إليكي حينها فأن نظراتك تقتلني
    هكذا يكون الحب الخفي الذي لا اثر لوجوده
    عشقتكي كعشق زليخةٌ لسيدنا يوسف
    عشقتكي كعشق الزرع للمطر
    عشقتكي كعشق الغزال للحرية و الطبيعة
    عشقتكي قبل أن تمضي في سبيلكي
    عشقتكي قبل أن تعرفي ما معنى العشق
    عشقتكي قبل أن يعشقكي أحد
    أكتب أليكي لا لي احد
    فأنت الأن تمطتين على صهوت خيلٍ أصيل و تقودينه بسرعة
    فإذا كنت قادراً على وقفه فأنكي حينها تكونينَ من نصيبي
    فأترك امري لله وحده ولا حولا و لا قوة...


    بقلم: عبد الستار
    avatar
    بارافي
    عضو نشيط
    عضو نشيط

    عدد المساهمات : 32
    نقاط : 79
    تاريخ التسجيل : 17/01/2010

    حينما كنت أنظر

    مُساهمة  بارافي في الأحد أبريل 04, 2010 6:46 am

    Sad Sad Sad Sad

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت أكتوبر 20, 2018 5:21 pm